واحـــــــــــــــــــــــة اكضــــــــــــــــــــــــــــــي
مــدونة واحة اكضـــــــــــــــــــــي سلاحـي التعريف بدوار اكضــــــــــــــــــــي هدفــــي

ايام الامتحانات و قبلها ماذا تفعل ؟؟؟؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين الذي بفضله تتم النعم له الفضل والشكر على نعمه التي لا تحصي ومنها نعمة العلم
أعزائي الطلبة بما إن وقت الاختبارات قرب أحببت أن أعطي لكم بعض النصائح المجربة وهي كيف تستعد وتتهيأ وتذاكر للامتحانات وأتمنى أن تستفيدوا منها....


أيام الامتحانات

أخي الطالب : أيام معدودة يحل فيها ضيفٌ ثقيل عليك بالهموم والأحزان والكل يسأل نفسه : هل أنجح أم لا .. ؟
إنَّ الطالب الذي يعاني من قلق الامتحان ، ويصل استلامه إلى حالة الرهبة والذعر يؤدي إلى نتائج عكسية وأن كان مجتهداً .
كلمة ( امتحان ) تبعث تساؤلات عن المستقبل بين النجاح والفشل التي تنتهي بها مسيرة التحصيل في هذه المرحلة ، وذلك بالخروج من قاعة الامتحانات .
فإن من أسعد الأيام لدى هو آخر يوم من أيام الامتحانات وأن كان انتهاءً مؤقتاً .
أخي الطالب :
وقفاتٌ في نقاط نبحث في طيّاتها عن الورقة المحبوبة ( الشهادة ) دعنا سوياً نتحدث عن أفضل طريق في تجاوز تلك الأيام العصبية ، إليك هي
:


(1) جهّز غرفة المذكرة في منزلك
(2) احذر المذاكرة الجماعية فهي مضيعة للوقت واسأل مجرّب .
(3) السهر لفترة محددة قد يكون مناسباً لك إذا رتبت وقتك بانتظام .
(4) لا تذاكر مستلقياً ولا منبطحاً فتنام .
(5) أحذر حشو الرأس ليلة الامتحان .
(6) الراحة والاسترخاء قبل الامتحان أساس النجاح .
(7) أحذر أكل الحبوب ( المُسهرة ) فقد رأيت بعض الشباب في دار الأحداث والسجون بسببها .
(8) لا تفكر تفكير ( أحلام اليقظة ) فهي مضيعة للوقت .
(9) ذاكر في مكان نظيف مرتب ( لا فوضوي ) يشتت الذهن .
(10) اقطع علاقتك مع زملائك وأعلن حالة الاستنفار .
(11) تناول الشاي ( طيّب ) والنعناع ( أطيب ) .
(12) ضع لك ( 10 ) دقائق تقرأ فيها القرآن الكريم بين فترات المذاكرة فهي معينة على الحفظ والمذاكرة .
(13) لا تأكل وجبة عشاء ( دسمه ) لئلا يحصل ما لا تحمد عقباه .
(14) المعلومات كثيرة والوقت ضيق فلذا ضع خطوطاً تحت الأشياء الهامة التي تكون موطن سؤال .
(15) سلْ زميلك المجتهد عن الأشياء المهمة فعنده الخبرة الكافية بذلك أكثر منك .
(16) لا تذاكر أكثر من ساعة وخذ 10 دقائق راحة .
(17) المشي أثناء الحفظ جيد ومجرب ونافع ولكن لفترة معينة .
(18) حافظ على الصلوات في المسجد مع الجماعة .
(19) تذكر وأنت تذاكر ليلاً ( أن الله ينزل في ثلث الليل الأخير يجيب من دعاه )
(20) صل الفجر مع الجماعة في المسجد .
(21) أفضل وقت للمذاكرة بعد صلاة الفجر .
(22) راجع ورتب المعلومات ( فإنها متماسكة )
(23) خذ فترة راحة قبل الدخول لصالة الامتحان .
(24) أكثر من الاستغفار فإنه طريق الاستذكار .
(25) ابدأ بـ ( باسم الله ) قبل الإجابة .
(26) حسّن خطك فالمصحح يعاني من كثرة الإجابات وضيق الوقت .
(27) اقرأ جميع الأسئلة مرة واحدة وابدأ بالأسهل .
(28) لا تستعجل في تسليم ورقة الإجابة .
(29) نظّم إجابتك وراجع المعلومة وعدد الأسئلة التي أُجيبت .
(30) اجب بالمعنى ما لم نحفظ نص الإجابة فهو معين .
(31) لا تراجع الإجابات بعد الخروج من الامتحان .
(32) استعد للمادة الأخرى بنفسٍ جديدة مطمئنة .
(33)
اطلب من والديك الدعاء لك .

إذا أردت أن تخدمك ذاكرتك، ولا تخونك في الامتحان، فعليك بالطريقة السليمة والمريحة لها، فمن خلال تجارب وخبرات نقدم لك أهم النقاط التي تساعدك على تهيئة جسمك صحيا بشكل أفضل.


(1) تنظيم الغرفة وتحسين تهويتها.
(2) تنظيم المواد الدراسية حسب الأيام المتبقية، بحيث يتم توزيع المقرر على ساعات معينة وساعات للراحة.
(3) قلل الملهيات التي تشتت الذهن بالذات المحببة للنفس، لأن النفس بطبيعتها لا تحب الجد، وتحب أن تتركها فيما يوافق راحتها، فلا بد من وضع جدول أولويات وترك الإنترنت تماماً، وإغلاق الجوال، ووضعه في مكان بعيد.
(4) أفضل مدة يعمل فيها المخ هي 40-50 دقيقة، بعدها تقل قدرته بشكل كبير، فالمذاكرة لمدة 50 دقيقه مع 10 دقائق راحة، مع القيام من مكان المذاكرة والحركة البسيطة تنشط الجسم والدورة الدموية.
(5) الجلسة السليمة تقلل الضغط على عضلات الظهر والعنق، فنجد البعض يشتكي من آلام في مؤخرة الرأس، وقد يكون سببها الإرهاق العضلي للعنق، فالبعض يذاكر وهو على السرير أو على الأرض، مما يتعب الجهاز العضلي والعصبي.
(6) البحث عن الطريقة المناسبة للمذاكرة، وهناك طرق مفيدة في هذا الموضوع، بعضها يناسب المذاكرة الدائمة، وبعضها يناسب المذاكرة لما قبل الامتحان.
(7)
لا تكثر النقاش مع الآخرين قبل الامتحان، فهذا يولد ضغطاً نفسياً رهيباً يقلل من تركيز المخ.
ينصح بالهدوء النفسي ولا أفضل من السكون الإيماني بالمواظبة على الصلاة والأذكار والدعاء بالتوفيق، لأنك لن توفق بسبب جهدك فقط، وربما قضيت الساعات الطوال تذاكر مواضيع، لكنها قد لا تأتي في الامتحان، لكن لا تتركها لأنك تظن أنها لن تأتي في الامتحان، وقد أثبتت الدراسات الطبية في الغرب أهمية الدين في هذا المجال


أغذية تقوي الذاكرة وتساعد على التفوق والتركيز الذهني

أثبتت الدراسات وجود أغذية تقوي الذاكرة، وأفضلها الغذاء المتوازن الذي يشمل المجموعات الغذائية الأربع وهي مجموعة الحليب ومشتقاته، ومجموعة الخضار والفواكه، ومجموعة اللحوم وبدائلها، ومجموعة الخبز و الحبوب، ونلاحظ ضرورة توازنها بحيث نستهلك من مجموعة الحبوب بنسبة أكبر ثم مجموعتي الخضار والفواكه، ثم مجموعتي الحليب واللحوم، وهناك مجموعة ليس لها أهمية غذائية فلم تكن ضمن تلك المجموعات ألا وهي مجموعة الدهون والسكريات، فلأن الجسم يستطيع أخذها من الأغذية المختلفة فليس لها أهمية، إلا أننا وضعنا لها الأولوية.
أهم العناصر الغذائية التي تساعد على التركيز الذهني
فيتامين ب -6
يحدث أحيانا أن تنسى أين وضعت مفتاح سيارتك، أو جوالك أو كتابك، هذا أمر عادي هذه الأيام، فكلما ازداد الضغط النفسي، كلما زادت هذه المشكلة، لهذا تكمن ضرورة الهدوء النفسي للطلاب، وهو من أهم أدوار الآباء بألا يستفزوا أبناءهم بكلمات مثل.. ماذا فعلت في الامتحان اليوم؟، وهل ذاكرت؟، ومتى ستبدأ المذاكرة؟، لقد تأخرت، لن تستطيع إنهاء المقرر.. وهكذا.
ولهذا ينصح بتناول أغذية يتوفر فيها فيتامين ب -6 بشكل كاف، لأنه يعمل على إنتاج المزيد من المرسلات العصبية التي تحمل مثل السيروتونين والدوبامين والنورايبينيفرين ما يحفز الذاكرة.
إن تناول هذا الفيتامين على هيئة حبوب أو كبسولات له أضرار إذا زادت الجرعة عن حدها الطبيعي، مما يسبب التسمم بهذا الفيتامين، لهذا يجب تناوله من مصادره الطبيعية ومنها الحبوب الكاملة بالذات جنين القمح، والبقول والموز والبطاطس.
فيتامين ب -12
في أبحاث كثيرة ثبتت فائدة هذا فيتامين ب -12للمخ والدم وتفعيل الذاكرة لكبار السن، ولأن منتجات الأجبان والحليب واللحوم هي المصادر الغنية به، فقد تحدث تأثيرات سلبية على الدماغ لأولئك الذين يتبعون ريجيما قاسيا بدون تناول تلك المصادر.

الثيامين (فيتامين ب1) لرايبوفلين (فيتامين ب2)
وهما أيضا من مجموعة فيتامين ب، يوجد الأول في البقول والكبد والمكسرات والحبوب الكاملة (البر)، ويوجد الثاني في منتجات الحليب والخضروات الورقية، لكن أشعة الشمس تدمره، لهذا يتوفر في الحليب المعبأ في الكرتون بكمية أفضل من المعبأ في الزجاجات أو البلاستيك الشفاف.
الليسيثين والكولين
وهما من مجموعة فيتامين ب أيضا، ويعملان على تحفيز الذاكرة، ويفيدان لتنشيط الذاكرة وتقويتها لسنوات طويلة، فتجد الشخص الذي يهتم بتناول تلك الفيتامينات لديه تركيز ذهني عندما يتقدم به السن كما أوضحت ذلك الأبحاث العلمية، وتلك المواد متوفرة في كثير من الأغذية لارتباطها بالدهون.
وتضاف مادة الليسيثين اعتياديا إلى الزيت النباتي والشوكولاتة بهدف مزاوجة الدهن في هذه المواد بالماء، ولمادة الليسيثين تأثيرات إيجابية أخرى غير هذا، لأنها تزيد مادة الكولين في الدماغ بشكل قليل، وهذا يعني من ناحية أخرى أن مادة اسيتايلكولين ستزداد أيضا، وهي أحد المرسلات العصبية الهامة لعمل الدماغ والذاكرة .
الحديد و الزنك
وعموما يساعد الحديد مباشرة في عملية بناء المواد المرسلة أو الناقلة للإيعاذات العصبية، أما الزنك فهو ضروري لعمل فيتامين ب -6 على الدماغ، وهما يتوفران في اللحوم، ويكثر الأول في الكبد، والثاني في المأكولات البحرية والحليب.
لذا ينصح بالاهتمام بالأغذية الآتية والتي توفر ما ذكرته سابقاً من محفزات للقدرة الذهنية :
1- الخضراوات والفواكه الطازجة، لأنها مصدر لكثير الفيتامينات العادية المهمة جداً.
2- تناول الغذاء المتوازن والمحتوي على البروتينات والموجودة في (اللحوم - البيض - الحليب ومنتجاته) والكربوهيدرات (الشعريات المركبة ) والموجودة في الأرز والمكرونة والحبوب.
3- تناول كمية مناسبة من السوائل مثل الماء والعصير.
4- الابتعاد بشكل أكبر من ذي قبل عن المنبهات (القهوة، والشاي، الكولا) بالإضافة إلى تأثيرها السلبي على المخ، فهي تؤدي إلى إدرار البول والذي يخرج الطلاب من وقت الامتحان .
5- الإفطار في غاية الأهمية وعدم الإفطار من أهم وسائل الإخفاق في الامتحانات حسب ما لوحظ من الطلاب، ويجب أن يكون الإفطار خفيفاً في الامتحانات، و مصدراً عالياً للطاقة والكربوهيدرات ومصدراً لفيتامين (ج) والموجود في الفواكه الحمضية (العصير الطازج) ويفضل أن يكون قبل الامتحان بأكثر من ساعة

نصيحة لمذاكرة إيجابية بالتوفيق بإذن الله ..



الكل منا يستعد لفترة الامتحانات والمذاكرة الجيدة التي تسبقها ..
1. وجبة الإفطار حيوية للنشاط والفهم والاستيعاب فاحرص عليها .
2. سوء التغذية يشتت الانتباه ويؤدي إلى التأخر الدراسي .. فاحذره .
3. المحيط الأسري الجاد والمنظم أكبر معين للتفوق الدراسي .
4. اختيار الطريقة المثلى في المذاكرة وفق المواد المختلفة وتنوعها مطلب أساسي فتعلم كيف تذاكر .
5. الحديد ضروري لصحة الطالب ونقصانه يؤدي إلى السرحان أثناء المذاكرة .. فأحرص على تغذية متوازنة وغنية بالحديد . 6. ارتح لتذاكر .. ولا تقاوم النوم أثناء المذاكرة .
7. حافظ على صحتك ونشاطك وجدد حماسك بالتغيير في المواد وتخلص ما استطعت من الإرهاق الذهني .
8. لا ترهق عينيك وحافظ على وضعية الكتاب بشكل عمودي وعلى بعد لا يقل عن 40 سم عن العين .
9. حافظ على راحتك النفسية والجسدية تزداد قدرتك على الاستيعاب والفهم .
10. مساعدة الأهل ضرورية .. والمدرس يعدّ الطالب لاكتساب العادات الصحية السليمة .
11. تعلم كيف يعمل عقلك لتحافظ عليه بشكل أفضل .. وتفاءل وابتسم .
12. اعمل على تدريب ذاكرتك .
13. كن واعياً لما تريد أن تسجله في ذاكرتك .طريق ذلك شعورك بالسعادة والارتياح .
14. كن منتبهاً لما تريد تسجيله في ذاكرتك .
15. كن مهتماً بما تريد أن تحتفظ به في ذاكرتك فالمرء لا يحفظ إلا ما يهمه .
16. استشعر لذة المعرفة .. فهي لذة قد تتفوق على أغلب اللذات الأخرى .
17. كن مرتباً منظماً لتحافظ على ذاكرة شابة .
18. تعلم الملاحظة الجيدة وبإمعان … والتقط الملاحظات الفعالة .
19. لا تبق منعزلاً لفترة طويلة .. ولا تلزم الصمت دائماً .
20.اعمل وابذل الجهد وتوكل على الله .

قلق الامتحانات ( أو الخوف من الامتحانات ) Test Anxiety
المشكلة :
حالة من القلق تعتري الأفراد قبل وأثناء أدائهم لاختبارات تحصيلية أو مقابلات الانتفاء الوظيفي أو الاختبارات النفسية .
سلوك المشكلة :
1- أعراض القلق الفسيولوجية مثل دقات القلب المتصارعة ، جفاف الحلق ، سرعة التنفس ، تصبب العرق ، ارتعاش اليدين.
2- حالة من الانشغال العقلي حول الامتحان ونتائجه المتوقعة .
الأساليب التي تساعد على حدوث المشكلة :
1- وجود جوانب قلق أخرى لدى الفرد ( وسمة القلق ) .
2- عدم الاستعداد للاختبار .
3- تصورات خاطئة عن الامتحان ونتائجها .
4- ضغوط زائدة من الأسرة حول أهمية التفوق التحصيلي ( وشروط الأهمية ) .
5- التنشئة الأسرية وما يصاحبها من تعزيز الخوف من الامتحانات .
6- نظم الامتحانات نفسها .
7- خوف الطالب من النتائج السيئة أو من العقاب .
8- التعلم الاجتماعي من الآخرين بملاحظة – سلوك الخوف من الامتحانات والانشغال بها .
طرق الحل :

(1) الجانب الديني : الأدعية والأذكار وتلاوة القران والصلاة .
(2) الاسترخاء .
(3) التخلص المنظم ( التدريجي ) من الحساسية .
(4) التعريض المتدرج لمواقف اختبارات فعلية .
(5) العلاج المعرفي .
(6) التعزيز وتعزيز سلوك عدم الخوف أو القلق من الامتحانات .
(7) تدريب الطالب على تركيز انتباهه على موقف الاختبار .
(8) عادات الاستذكار المناسبة قرب الامتحانات .
(9) تقليل تناول المشروبات المنبهة .
نصائح وإرشادات للاختبار
1- اتق الله في كل الأوقات ليوفقك في الدنيا والآخرة
2- استعن بالله واجعل لسانك رطبا بذكر ه (ألا بذكر الله تطمئن القلوب)
3- أكثر من الصلاة والسلام علي نبينا محمد صلي الله عليه وسلم
4- حافظ علي الصلوات جماعه في أوقاتها ولاسيما صلا ة الفجر
5- أطع والديك ونفذ رغباتهما ليرضيا عنك فرضي الله من رضاهما
6- تأكد بنفسك من جدول الاختبار ولا تعتمد علي أقوال زملائك
7- احذر من السهر ليلة الاختبار ليصفو ذهنك ويرتاح جسدك
8- ابتعد عن تناول العقاقير المنشطة والمنبهة فهي شديدة الخطر عليك
9- استرح قليلا بعد عودتك من المدرسة ثم ابدأ باستذكار دروسك لليوم التالي
10- احرص علي استذكارا لمنهج بكامله ولا تضع نصب عينك درجة النجاح فحسب فقد لا تدركها لا قدر الله
11- استيقظ مبكرا كل يوم لتراجع مواد الاختبار
12- تناول إفطار ا خفيفا ولا تتخم نفسك بالأكل
13- تأكد من إكمال أدواتك التي تحتاجها (اله حاسبة - أدوات الهندسة - قلم -مسطرة )
14- غادر منزلك قبل الاختبار بوقت كاف حتى لا تتأخر
15-لا تتجول مع زملائك خارج المدرسة بين فترات الاختبار

والله ولي التوفيق نتمنى النجاح للجميع

(0) تعليقات


Add a Comment



Add a Comment

<<Home